الأحد، 2 يناير، 2011

زائرة الحلم


                                              

    جلست شريكتي على طرف السرير مدلدلة رجليها وهي تدير رأسها في كل أنحاء الغرفة البيضاء التي لم تكن بيضاء تماما كما أردفت دون حتى أن تنظر إلي بينما أنا
ممتدة على سريري غارقة في عالم كله مخاوف وهواجس ونقاط ضعف لا تنتهي
التفتت إلي قالت
-         أيزعجك أنني هنا
-         ماذا ؟
-         أيزعجك أنني تسللت وسط حقيبة الملابس لألحق بك
-         لا
أجبتها دون إكثرات فهناك أشياء أهم بكثير من وجود ورقة تمشي وتتكلم بغرفتي  ، و ربما العكس ربما أنا احتاجها أكثر مما تحتاجني هي ولو أنني كنت ارفض
أن تراني وأنا ضعيفة كما الآن لكنها أقرب إلي من بشر المحهم من وراء الزجاج المظلل مجرد خيالات رمادية تمر ذهابا وإيابا
قالت شريكتي
-         الم تملي ؟
-         ربما
-         ربما أم أكيد؟
لم تكن شريكتي لتلتفت إلي وهي تدرك أن دمعي بدا يتسلل على خدي
-         لم تبكين ؟ قلق ، خوف ، ضعف ، وحدة....
كانت الغصة بحلقي تمنعني من الجواب على السؤال المطروح أو ربما كان الأمر  سؤال أعمق  يطرح نفسه بداخلي وأنا غرور الأنثى يمنعني حتى أمام هذه الشريكة الورقية من البوح بكل ما يجول بخاطري لكنني ودون أن أشعر وجدتني أشاركها القرار الذي بدأ يداعب فكري في الآونة الأخيرة
-         أتعرفين أفكر في الرحيل
-         كيف
-    أن ارحل بعيدا إلى عالم آخر مكان آخر أناس آخرون  أحس أنني بحاجة أن ابدأ من جديد وان انسلخ من ذاتي، مني أنا  لأكون امرأة أخرى بهوية أخرى بذاكرة أخرى بأناس جدد
-         وفشل جديد وضعف جديد ودموع جديدة وانكسارات
-         مهما قلت هي فكرة تراودني بشدة
-         أتعرفين كم تمنيت أن امسح دمعك لكنني لو فعلت فستكون نهايتي
قهقهت بصوت عال وبشكل مستفز جعلتني ابتسم  ثم بدأت تقلدني في حوار صحفي
-         أهلا بالراحلة الجديدة من اللا مكان ممكن أن تعرفينا بنفسك ؟
-         طبعا أنا  أنا  وقد جئت من عالم أول إلى هذا العالم الثاني
-         جيد جدا وماذا حملت معك من عالمك الأول ؟
-         شريكتي الورقية طبعا
-         أشكرك غاليتي ممكن أن نعرف شعارك الذي ستعتمدينه في حياتك الجديدة ؟
التفت  إلي  سائلة ألم يكن شعارك دوما  الخيرة فيما اختاره الله ؟
- يااااااااه
-         ألم تكن هذه كلمتك في عز أزماتك ؟  كيف تناسيتها ؟ ، قوليها من اجلي
 قوليها وكرريها كما كنت تفعلين قوليها ففيها كل الأمل فقط قوليها
ظللت أقولها وأكررها حتى وجدت الطبيب يربت على كتفي ويوقضني من نوم عميق
- صباح الخير
 - صباح الخير دكتور
- يبدوا انك أحببت رفقتنا لكننا نريد أن نراك خارج هذه الغرفة تفضلي تصريح بالخروج ما عدت بحاجة لخدماتنا
أخرستني كلماته فلم أجد إلا ابتسامة اهديها له وقد اشتعلت شمعة الشوق بداخلي لشريكتي الصغيرة التي كانت رفيقة حلمي
-         ما ذا قلت  ؟
قال الطبيب بنبرة ساخرة
- الخيرة فيما اختاره الله ...

التعليقات : 50

جميلة جدا يا حلم قصة رائعة عجبنى سردك الرشيق
وعذوبة كلامك وخيالك الذى اخذنى الى دنيا الاحلام
تحياتى لكى ولقلمك المبدع

جميله جدا
وسرد شيق تسلم الانامل
وكل هام وانت بخير

تحياتي

حبيبتي حلم

حقيقا كلما أمر هنا
أشعر أنني أعيش حلماً عذبا
لا أود فراقه
أنا أقرأ لم أشعر بأنني أقرأ
بل هو حديث الروح
والاحلام
والبوح عما يسكن في
صدورنا منذ اعوام
محبتي ومودتي

السلام عليكم حلم

لابد أن القصة حقيقية رغم وجود الخيال فيها، لأن ذلك الخيال هو رفيق العقل الباطن للإنسان حين يكون غائبا عن الواقع، فهي الأحلام التي نرى فيها كل شيء ممكن. حقا استمتعت بأسلوبك الجذاب وخيالك الواسع.

دمت بخير

www.hams-rroh.net.tc
www.adwae.net.tc

لك غاليتي هبة فاروق
عينيك الجميلتين وتواجدك الأجمل يا راقية
أحيانا الأحلام هي صوتنا الداخلي
كوني بخير دوما يا طيبة

لك أخي ابو فارس
اسعدني تواجدك أخي الطيب
بارك الله فيك

صديقتي زينة زيدان
تزين حروفك دوما صفحاتي لترسم عليها رونقا خاصا
ليس الا بعض من طيبة أخلاقك ونبل مشاعرك
دعينا نحلم غاليتي لعل في الحلم بعض راحة
كوني بخير دوما يا طيبة

لك أخي أبو حسام الدين
هو عقلنا الباطن يبوح بما تخفيه كلماتنا ، فمهما كتبنا فنحن لا نكتب الا أنفسنا ولا نروي الا مذاعبة احساس الوحدة فينا
كن بخير دوما أخي رشيد
تواجدك يسعدني دوما

اسلوب رائع جداً

بالتوفيق أختي الغالية

بسم الله وبعد
بوركت أختي في الله على طرحك الطيب والشيق
:)
تقبل مروري

تعجبني المواضيع التي بها حوار وشيء من الغموض في السرد والحكي
مستوى جميل منك يا ابنة بلدي
كنت هنا
سلام

سلمتي أختي
أسلوب رائع و زاده روعة نمط القصة
بكل الخير
كنت هنا
و سأبقى دوما
www.MRsimo.tk

لك كنوز القمم
يسعدني مرورك دوما
وكلماتك اعتز بها اخي الطيب

اول زيارة ولن تكون الاخيرة بإذن الله
حلوة المدونة وحلوة الاقصوصة
عجبني الفكرة
وعجبتني النهاية برغم سخريتها
دمت بخير

لك أخي المنشد أبو مجاهد الرنتيسي
اولا أعتز بتواجدك أخي الطيب واتشرف بكلماتك التي تنير صفحتي
وتانيا أشيد بعودتك على الفيس بوك
وتحياتي الخاصة للاميرة

إنتقالك من موقف لآخر فيه براعة وروعة
أعجبتني رمزيتك ِ
حمدا لله على السلامة وقطعاً ...
الخيرة فيما اختاره الله
كل سنة وانتِ طيبة 2011

لك اخي (هيبو
تواجدك هو قيمة اضافية لما اكتب يا ابن بلدي
اتشرف بزيارتك دوما
كن بخير يا طيب

لك اخي simo boura
يسعدني تواجدك دوما وكلماتك شهادة في حقي
بارك الله فيك يا راقي

لك re7ab.sale7
لتواجدك رحاب رونق خاص
فانا من المعجبين بحرف وبشخصيتك الرائعة
بوركت يا طيبة

لك اخي محمود مرسي
فعلا الخيرة فيما اختاره الله
واشكرك على همسك الطيب هنا اخي
وكل عام وانت بالف الف خير وحقق الله كل امانيك
قل يارب

الخيرة فيما اختاره الله ...

أبدعتِ حلم

يا الله كلمات بسيطة جميلة و رائعة
فقد استمتعت حقا بقراءتها والحوار الشيق الجميل
مع شريكتك ربي يخليكم لبعض :)
النهاية جميلة فحقا الخيرة فيما اختاره الله
ترقبي مروري :)

لك نور
طبعا غاليتي الخيرة فيما اختاره الله
هذه الكلمة كانت سنتي لوقتطويل
ولا ادري لم تناسيتها
اشكر مرورك يا راقية

لك كوني طيبة faizadeh
ليس هناك اجمل من اسمك يا طيبة
لترتسم البسمة على شفتي
كوني بخير يا طيبة

قصه جميله حلم

ادام الله ابداعك

تحياتى

اولا: شرف لى ان تمرى بمدونتى المتواضعه وشرف لى هذا التعليق الجميل ثانيا :كل انسان بداخله كون يريد ان يدخل فيه هربا من الواقع المرير الذى نعيشه شكرا جزيلا لكى ان اخرجتينا من هذه الدنيا وجعلتينا نعيش لحظات مع عالم الحلم والخيال فاحيانا كثيره يكون جميلا وممتعها . كلماتك ممتعه وسرد جميل تحياتى لكى عليه مع تمنياتى لكى دائما بامتاعنا تقبلى مرورى وتقبلى تحياتى الاحــــــــــــــــلام

نص جميل ووفكرته حلوة
والنهاية برضو حلوة
الرضا ثلاث ارباع السعادة والربع الباقى نتيجة اعمالنا

ما اضيق العيش لولا فسحة الامل

تحية بنبرة العيد ولغة التفاءل القادمة كقدوم العام الجديد ، جعله الله عام تفوق لك على الاصعدة ...
بورك قلمك الطيب هدا وبوركة رفيقتك الورقة الصادقة والصافية كصفاء حرفك هنا ...
شكرا لأنك منحتنا عالما من الاحلام هنا صنعته باتقان واحترافية جميلة ، لغة التشويق لم تنتهي من بوحك
ونهاية قصاصتك كانت كبدايتها تناصق تام فعلا
أحي لغتك الجميلة واسلوبك الاجمل ، وأمل لك التوفيق في مسارك الجميل هدا ، واصلي فريبا سنسمع اسمك في عالم القصاصين بلغة التأنيت علها تكون سنة بزوغك وبزوغ حلمك الى الواقع كي يتحقق ان شاء الله
كل المنى لك بالتوفيق وان تظل كلمة الخيرة في ما اختاره الله عنوانك وعنواننا جميعا فهي نعم الزاد ...
ولد الحومة/عندما يحلم القلم

السلام عليكم ورحمة الله

اشكرك حبيبتى على قصتك الجميلة
ما اجمل ما تكتبيه
دائما يأخذنا لعالمك الخاص الرقيق

اعذرينى اختاه لتقصرى معك اكرمك الله غاليتى

تقبلى تحياتى وارق امنياتى لك بالخير

دمت بكل خير حبيبتى

لك جايدا العزيزي
عينيك الجميلة غاليتي وتواجدك ايها الراقية
كوني بخير دوما

لك الاحلام
الشرف كله لي اخي وكلماتك شهادة اعتز بها
تحية تقدير لشخصك وللاسكندرية الشامخة
وكل سنة وانت طيب اخي

لك sal
اشتقت لتواجدك اخي على صفحات مدونتي
كن بخير اخي
وطبعا الخيرة فيما اختاره الله

لك ولد الحومة
اولا اتشرف باشراقة اسمك بمدونتي خاصة ومند دخولي عالم التدوين وانا اسمع به وكنت ادرك ان مروركم وبصمتكم لا شك وانها ستكون اعلانا عن اني قد قطعت مرحلة لا باس بها
لذا كنت انتظر تشريفكم بما انكم سبقتموني لهذا العالم الواسع واستطعتم ان توجدوا فيه اسما يستحق التقدير
فشكرا لتواجدكم ولمروركم يا ابن بلدي وكل عام وانتم بالف الف خير

للغالية أم هريرة (lolocat)
عزيزتي لتواجدك رونق خاص وصدقيني انك اقرب الي من نفسي لانك تحملين من الصفاء الكثير وروحك الطيبة ترشدني دوما
فانت لم تغيبي ابدا لان اسمك طبع رسمه فوق الجبين
فكوني بخير ولا تبخلي علينا بمواضيعك القيمة

- الخيرة فيما اختاره الله ...
ــــــــــ
الأخت الفاضلة: حلم
أحييك على طرحك المتميز
وأسلوبك الشيق

تقبلى أختى خالص التقدير والاحترام
بارك الله فيك وأعزك

سرد رائع جميل..بين النفس والورقة التى نبوح لها الكثير والكثير..وكم هو جميل هذا العرض وفعلا
الخيرة فيما اختاره الله..

منتظر رايك فـى الجديد بمدونتى يهمنى رايك تقبلى تحياتى الاحــــــــــــلام

نصنع من الاحلام عالما يبعدنا عن عالمنا نحتمى به ونلجئ اليه ولكته يظل عالما افتراضى ....

ما اجمل كلماتك تقديرى واحترامى

استاذي محمد الجرايحى
تتشرف مونتي بتوقيعك دوما اخي
وشكرا لتواجدك وتتبعك ايها الطيب

أخي Dr Ibrahim
أسعدني تواجدك أخي وبوركت أيها الطيب

لك اخي صاحبة مدونة الاحلام
اتشرف طبعا اخي واسفة عن التاخر

لك اعقل مجنونه
التقدير كله لك لتواجدك ولدعمك دوما
كوني بخير يا طيبة

أتعرفين كم تمنيت أن امسح دمعك لكنني لو فعلت فستكون نهايتي ...

إن ارتباط الحزن بالكتابة أمر معروف .. فنحن نلجأ عادة إلى الكتابة عندما نشعر بالوحدة والحزن وأن لاشيء سيؤنس وحدتنا إلى ورقة بيضاء نخط عليها حزننا ..

شكراً عزيزتي ..
سطورك جميلة جداً ..

تقبلي تحياتي وتقديري

نور خالد
مدونة فنجان شاي

انا بعشق الورق
جدااااااااااااااااااااااااااا

تحياتي

حقا
الخيرة فيما اختار المولى عز وجل
سررت بقراءة هذه القصة التي تتحدث عن الذات في حوار قيم وبقلم مبدع
شكرا لك

لك نور خالد
تواجدك دوما يسعدني
فعلا لا نملك الا الورق ليحمل عنا ما لم تستطع دواخلنا تحمله
بارك الله فيك

لك سكرتيرة جديدة
اتمنى ان يعشقك الورق كما تعشقينه
واهلا بك سكرتيرة جديدة بيننا وفي انتظار ان تمتلأ الملفات بمحكاويك يا راقية
كوني بخير يا طيبة

لك محمد ملوك
يسعدني تواجدك دوما يا ابن بلدي وعودتك تعني لي الكثير
كن دوما بخير اخي الطيب
واتمنى لك كامل التوفيق فيما انت مقدم عليه

إرسال تعليق

الشاعرة ليلى مهيدرة بالبصرة

بحث هذه المدونة الإلكترونية

مشاركون

صفحة المدونة على الفايسبوك

أحلام متناثرة

Blogger
جميع الحقوق محفوظة © 2011 موقع ليلى مهيدرة | المدونة تعمل تحت منصة: Blogger
Join me on Facebook Follow me on Twitter Subscribe to RSS Email me